اجتمعت اللجنة التحضيرية الوطنية لحزب اليسار الأخضر، يوم الخميس 24 شتنبر 2009، على إثر توصلها بإشعار السيد وزير الداخلية “بمطابقة شروط وإجراءات تأسيس حزب اليسار الأخضر لأحكام القانون” مؤرخ ب28 غشت 2009، وتدارست التدابير والإجراءات الأدبية والسياسية والتنظيمية لإستئناف عملية التحضير للمؤتمر التأسيسي، بعدما اضطرت سابقا إلى إعادة وضع الملف القانوني لدى المصالح المعنية بناءا على لجوء وزارة الداخلية للقضاء واستصدار حكم يقضي بإلغاء التصريح الأول الذي كان قد تسلمه الحزب بتاريخ 14 نونبر 2008.

وعليه تهيب اللجنة التحضيرية الوطنية بكافة عضوات وأعضاء الحزب الإنخراط الفاعل في صيرورة التحضير للمؤتمر التأسيسي المنتظر عقده في ربيع 2010 . وبالمناسبة، تؤكد عزم اليسار الأخضر على المساهمة في صيرورة التحول الديمقراطي الحداثي للبلاد منفتحة على كل الهيئات والقوى السياسية والمدنية ذات نفس الأهداف.

وانطلاقا من انشغالاته وأهدافه يعلن حزب اليسار الأخضر انخراطه في كل المجهودات الرامية الى إعداد “الميثاق الوطني للبيئة والتنمية المستدامة”، وتأسيس المراصد الجهوية للبيئة ومحاربة كل أشكال التدمير الذي تتعرض له بلادنا طبيعة وبشرا. مستهدفا بذلك المساهمة الفاعلة في تحقيق التنمية المستدامة بمواصفاتها الأممية القاضية إلى تحقيق النمو الإقتصادي والحفاظ على البيئة والإنصاف الإجتماعي بما يستدعيه من توزيع منصف للثروة وسيادة حقوق الإنسان وبناء ديمقراطي .

الرباط في 24 شتنبر 2009

اللجنة الوطنية التحضيرية

حزب اليسار الأخضر